اكتشف:     تقنية HEPA      |      التكنولوجيا      |      الاختبارات      |      غسل الأيدي      |      مُثبَتة الكفاءة      |      منتجات      |      الأسئلة الشائعة

صحية وثَبُت أمانها من قِبل جهاتٍ مستقلة1

بدون لمس. فلترة بتقنية HEPA.
لا نفايات ورقية.


ثَبُتت فعاليتها في تكوين هباء جوي لا يزيد عن المناشف الورقية.2
وبدون أي نفايات.

مجففات الأيدي Dyson Airblade بينما يجري اختبارها من حيث تكوين الهباء الجوي

كيف أُجريت الاختبارات المستقلة؟

كان هدفُنا في الأساس هو قياس جزيئات الهباء الجوي التي تُكوّنها مجففات الأيدي Dyson Airblade™‎ مقارنةً بالتجفيف باستخدام المناشف الورقية أو غسل الأيدي بدون تجفيف.

وقد أُجريت الاختبارات المستقلة من قِبل مؤسسة Airmid Healthgroup في بيئة مُحكَمة باستخدام حوض ومناشف ورقية، إلى جانب مجففات الأيدي Dyson Airblade W+D وdB وV و9kJ. وتم إجراء كل تجربة بمعدل ثلاث مرات مع استخدام المناشف الورقية ومجففات الأيدي في تجارب منفصلة.

أَثبتت نتائج الاختبارات أن كل مجفف من مجففات أيدي Dyson Airblade™‎ لم يُؤثر تأثيراً جوهرياً على الهواء المحيط. وهذه النتائج تَدعم الدراسات السابقة التي خلصت إلى أن هذه المجففات صحية مثل المناشف الورقية.

V عينات إجمالي التعداد الكلي (للبكتيريا) P عينات الجسيمات/الهباء الجوي
مخطط لمجففات الأيدي Dyson Airblade في مختبر Airmid

'ما الذي أظهرته الاختبارات المستقلة؟


  • ثَبُتت فعالية أجهزة دايسون في تكوين هباء جوي لا يزيد عن المناشف الورقية.2
    وبدون أي نفايات.


  • ثَبُت أيضاً أنها لا تُؤثر أثيراً جوهرياً على الهواء المحيط.2

ما المقصود بتكوين الهباء الجوي؟

تكوين الهباء هو عملية تكوين الهباء الجوي. الهباء الجوي عبارة عن جسيمات دقيقة صلبة أو سائلة، أو مزيج من الاثنين، عالقة في محيط غازي (مثل الهواء).

وقد تتباين تركيبة الهباء الجوي بحسب كيفية تكوينه، وقد تحتوي على البكتيريا أو الفيروسات. كذلك، فقد يختلف حجم الهباء الجوي، حيث قد تصل دقته على سبيل المثال إلى 0.3 ميكرون.

وبينما تسقط الجسيمات الأكبر حجماً والأثقل وزناً على الأرض، فإن الجسيمات الأصغر تظل على الأرجح عالقة بالهواء أو "تَتناثر كهباء جوي". ومما لا شك فيه أن الهباء الجوي موجود في كل مكان حولنا.

صورة تُمثل الشعر والجسيمات الأصغر حجماً الأخرى

تكنولوجيا تعمل بدون لمس

تَستخدم مجففات الأيدي Dyson Airblade™‎ تكنولوجيا المستشعرات، التي صُمِّمت لتمنح المستخدم تجربة تجفيف صحية بدون لمس.

وقد تمت برمجة هذه المستشعرات بحيث يمكنها اكتشاف الأيدي وتجفيفها تلقائياً. وبذلك فهي تتيح للمستخدمين الحفاظ على مسافة بين أيديهم والجهاز.

  • تكنولوجيا المستشعرات في مجفف الأيدي Dyson Airblade Wash+Dry

    يتميّز مجفف الأيدي Dyson Airblade Wash+Dry بمستشعرات LED تعمل بالأشعة تحت الحمراء يمكنها بطريقةٍ تلقائيةٍ اكتشاف الأيدي لغسلها وتجفيفها معاً. ويمكن لهذا الجهاز التبديل بطريقةٍ ذكية بين وضعي الغسل والتجفيف.

  •  تكنولوجيا المستشعرات في مجفف الأيدي Dyson Airblade 9kJ

    يتميّز مجفف الأيدي Dyson Airblade 9kJ بمستشعرات "وقت الرحلة" التي تستخدم الأشعة تحت الحمراء لتفعيل الهواء المُنقّى بتقنية HEPA، وهو مُصمَّم ليمنح المستخدم تجربةً مثاليةً.

  • تكنولوجيا المستشعرات في مجفف الأيدي Dyson Airblade V

    يتميّز مجفف الأيدي Dyson Airblade V بمستشعرات سعوية كي يتسنى تلقائياً تشغيل وإيقاف الهواء المُفلتَر بتقنية HEPA بمجرد دخول الأيدي لمنطقة الاستشعار.

ثَبُتت كفاءتها صحياً بالاختبارات المستقلة

ثَبُتت كفاءته في دورات المياه حول العالم

منذ أن أُطلِق مجفف الأيدي Dyson Airblade™‎ عام 2006، فقد استخدمه ملايين الأشخاص في دورات المياه حول العالم.

ورغم أن كل جهاز يأتي بضمان خمس سنوات، فإن التصميم الجديد لهذا الجهاز يمنحه القدرة على مواصلة تجفيف الأيدي ليدوم لفتراتٍ أطول، إذا ما قُدِّمت له الصيانة المناسبة. وعلى عكس المناشف الورقية تماماً، فمجفف الأيدي Dyson Airblade™‎ لن ينفد.

اكتشف سلسلة مجففات الأيدي Dyson Airblade™‎

  • سيدة تُجفِّف يديها باستخدام جهاز مجفف الأيدي Dyson Airblade V

    Dyson Airblade V logo

    سطح مضاد للبكتيريا

    زُوِّد مجفف الأيدي Dyson Airblade V (النيكل) بمادة مضافة مضادة للبكتيريا و الفيروس ثَبُتت كفاءتها في الحد من انتشار البكتيريا و الفيروس7 على واجهة/سطح الجهاز.

  • تجفيف الأيدي باستخدام جهازمجفف الأيدي Dyson Airblade Wash+Dry

    Dyson Airblade Wash+Dry logo

    اغسل يديك وجفافها في الحوض

    مع تقنية ™Airblade لتجفيف اليدين بالصنبور، لا يحتاج المستخدمون إلى الانتقال لمكانٍ منفصل لتجفيف أيديهم، وبالتالي يقل معدل الماء المتساقط على الأرض.

  • سيدة تُجفِّف يديها باستخدام جهاز مجفف الأيدي Dyson Airblade 9kJ

    Dyson Airblade 9kJ logo

    تصميم ™Curved Blade

    زُوِّد الجهاز بفتحتيْن مُنحنيتيْن 0.45 مم لتوليد تيارات هواء بسرعة 388 ميلاً في الساعة تتبع شكل الأيدي وتُجفف المياه في وقتٍ أقل.

الأسئلة الشائعة

استعان القائمون على صناعة المناشف الورقية بعددٍ من الدراسات التي تدعم بعض المزاعم الجريئة وغير الدقيقة على الإطلاق. وعموماً، فإن هذه الدراسات لم تُجرَى وفق الظروف أو السيناريوهات التي تُحاكي الواقع أو تُحاكي موقفاً فعلياً يمر به أي شخص بشكلٍ منطقي عند استخدام مجفف الأيدي Dyson Airblade™‎. كما أن الباحثون الذين أجروا هذه الدراسات لم يصلوا إلى مثل هذه النتائج إلا بعد تلويث أيديهم (بعد ارتداء القفازات) بالبكتيريا والفيروسات بشكلٍ مُبالَغ فيه، ثم تجفيفها باستخدام مجفف الأيدي Dyson Airblade™‎ دون أن يتم غسل الأيدي أولاً. وفي المقابل، فلدينا الدراسات البحثية التي أَجرتها جامعة برادفورد (المملكة المتحدة) وجامعة هونغ هونك بوليتكنيك والتي أَثبتت أن الاستخدام السليم لمجففات الأيدي Dyson Airblade™‎ ساهم بشكلٍ فعلي في الحد من البكتيريا المتراكمة على الأيدي.

لدينا أيضاً بحث دايسون الجديد المستقل حول تكوين الهباء الجوي والذي أَثبت أمرين: أولهما، أن تجفيف الأيدي باستخدام مجفف الأيدي Dyson Airblade™‎ يُكوّن هباءً جوياً لا يزيد عن الهباء الجوي المُكوَّن عند تجفيف الأيدي باستخدام المناشف الورقية – وثانيهما، أن مجففات الأيدي Dyson Airblade™‎ صحية وآمنة الاستخدام.1

يُشير الاختصار HEPA إلى "مرشحات جسيمات الهواء العالية الكفاءة". وكي يصبح الفلتر من فلاتر HEPA الأصلية، على غرار الفلاتر الموجودة ضمن المكونات الأساسية لجميع مجففات أيدي Dyson Airblade™، يجب أن يجتاز الفلتر معايير الاختبار EN1822-5 وIEST-RP-CC001.6. وأي فلتر غير فلاتر HEPA قد لا يتمتع بنفس هذه المستويات العالية من الكفاءة.

غسل الأيدي من الطرق الحاسمة للحد من انتشار البكتيريا والفيروسات. وتجفيف الأيدي بطريقةٍ سليمةٍ يُعد خطوةً مهمةً في هذه العملية لأن الأيدي المبتلة قد تنقل بكتيريا أكثر حتى 1000 مرة من الأيدي الجافة8. لقد ثَبُتت كفاءة مجففات الأيدي Dyson Airblade™‎ في تجفيف الأيدي بطريقةٍ صحيةٍ مثل المناشف الورقية9، ولكن بدون أي إضرار بالبيئة أو تكاليف استخدام مرتفعة.10

استكشف سلسلة مجففات الأيدي Dyson Airblade™‎

أيدٍ يجري تجفيفها تحت مجفف الأيدي Dyson Airblade Wash+Dry المُجهَّز بصنبور

أسباب اختيار أجهزة دايسون لقطاع

1 سوين وآخرون 2019 SR وعلى أساس البكتيريا الموجودة في الجو وجزيئات الهباء الجوي (بحجم 0.3 حتى >5 ميكرون) التي تم قياسها أثناء تجفيف الأيدي في غرفة اختبار مساحتها 28.5 م³، في دراسة أُجريت من قِبل مختبر خارجي مستقل.
2استناداً إلى تكوين الهباء الجوّي المُقاس أثناء تجفيف الأيدي. تم إجراء الاختبارات من قِبل مختبر خارجي مستقل وهو Airmid Healthgroup Ltd.
3 تم اختبار فلتر HEPA وفقاً لمعيار EN1822-5، من قِبل معمل اختبار مستقبل في ظروف الاختبار المحددة.
4 Snelling وآخرون (2010) JAM.
5 تم تحديد مدة التجفيف من خلال طريقة اختبار Dyson 769 بناءً على المعيار P335 لمؤسسة الصحة العامة الوطنية (NSF) باستخدام قياس 0.1 جم للرطوبة المتبقية.
6 دراسة عالمية أُجريت في يوليو 2020 على مستوى 14 دولة حول العالم (بريطانيا وألمانيا وإسبانيا وفرنسا وإيطاليا وهولندا وأمريكا وكندا والمكسيك والصين واليابان وماليزيا وسنغافورة وأستراليا) تضمنت في المجمل 8758 مشاركاً، بعمر 18 سنة أو أكثر. تتباين نِسب الأفراد في كل دولة.
7 تم الاختبار في مختبر خارجي وفقاً لمعيار الأيزو ISO 22196 على الإشريكية القولونية وجرثومة السلمونيلا المعوية والمكورات العنقودية الذهبية وجرثومة الكلبسيلة الرئوية، وكذلك وفقاً لمعيار الأيزو ISO 21702 على فيروس الإنفلونزا H3N2. قد تتباين النتائج الفعلية وفقاً لبيئة الاستخدام.
8 Patrick وآخرون (1997) EI.
9 Mutters & Warnes (2019) JHI.
10 للاطلاع على الأرقام الحسابية، تفضل بزيارة www.dyson.ae/calcs